القائمة الرئيسية

الصفحات

[LastPost]الجديد

كيفية التخلص من الرائحة الكريهه داخل مزارع الدواجن - التخلص نهائيا من الأمونيا

كيفية التخلص من غاز الأمونيا عند الدواجن

كيفية التخلص من غاز الأمونيا عند الدواجن

 ماهو غاز الأمونيا

غاز الأمونيا هو عبارة عنغاز ذو رائحة كريهه نفاذه ويتكون فى مزارع الدواجن والمسبب له هو زرق الدواجن وذالك عن طريق التحليل الكيماوي لليوريك اسيد الموجود فى زرق الدواجن بواسطة تحلل البكتيريا الموجودة فى الزرق , ونسبة اللأمونيا الطبيعية عند الدواجن هي أقل من 20 جزء من مليون فإذا ذادة النسبة عن ذالك كان أخطر على صحة الدواجن, ويرجع ارتفاع مستوى الامونيا الى استخدام نفس الفرشة فى القطعان المتعاقبة.


الاثار المترتبة على ذيادة غاز الأمونيا داخل مزارع الدواجن

التأثير العام لغاز الامونيا وخطورتة علي صحة الدواجن يعمل غاز الأمونيا على الأتي

  • الجهاز التنفسي : يتميز غاز الامونيا بالرائحة اللاذعة النفاذة وعند التركيزات العالية يحدث تهيج للاغشية المخاطية مما يعمل علي تدمير الجهاز التنفسي حيث أنها تدمر الأهداب المسئولة عن طرد الميكروبات والأجسام الغريبة للخارج وهذه الاهداب هي أحد أعمدة المناعة التنفسية التي يعتمد عليها الطائر في مقاومة الامراض التي تهاجمه , وتأثير غاز الامونيا على السطح المخاطى للقصبة الهوائية يتراوح من شلل فى هذه الاهداب الى فقد هذه الاهداب للخلايا الطلائية بالاضافة الى حدوث موت موضعى لهذه الخلايا والتلف الحادث فى الاغشية المخاطية للجهاز التنفسى ينتج عنة زيادة في حساسية الطيور للاصابة ببكتريا الجهاز التنفسى وخصوصا الايشيريشيا كولاى.
  •  تأثر العيون : حيث يؤدي ذيادة نسبة الأمونيا الى 50 جزء فى المليون يسبب تهيج فى العين والانف والحلق وذالك لأن غاز الامونيا يذوب في سوائل عيون الدواجن ومن ثم يتحول الى مركب يطلق عليه أمونيوم هيدروكسيد وهذا المركب تأثيره على العين شديد مما يسبب انتفاخ فى جفون العين واحمرارها ويؤثر على قرنية العين ويؤدي الى اغلاقها تماما ومن ثم عدم تناول العلف والمام نتيجة عدم الرؤية , وبالتالى يحدث نقص فى اوزان الدواجن وتدمير الجهاز الهضمي وقيام البكتيريا الضارة بمهاجمه الجهاز الهضمي نتيجة نقص المناعة فيفقد الجهاز الهضمي معظم وظائفة. وعلشان تعجل من علاج التهاب العيون دى قطرلها قطرة بشرى كبريتات زنك مرة الصبح ومرة فى اليل بالتناوب مع تقطير فيتامين اد3هـ هتلاقيها رجعت لطبيعتها
  • الجهاز المناعي : في أول 21 يوم من عمر الدواجن تعمل الأمونيا علي تثبيط نمو البرسا وبالتي يحث قصور شديد في الجهاز المناعي للطائر وهذه تعتبر الضربة القاضية الثانية للطائر بعد تدمير الجهاز التنفسي والتي تدمر الطائر كليا ، وتؤدي الى عدم القدرة على مقاومة أي ميكروب حتي ولو كان بسيطا.
  •  الادوية: الأمونيا بتقلل من مفعول الادوية ودى ليا فيها تجارب حقلية كتير.

 

العلامات والأعراض التي تحدثها زيادة الأمونيا عند الدواجن

  1. الرائحة الكريهه: بمجرد دخولك على الدواجن تشم رائحة نفاذة كريهه تشمها مباشرة.
  2. اللتهاب العيون: تظهر اعراض مردية على العيون مثل زيادة السوائل داخل العين غلق جفن العين ثم العمي.
  3. اللتهاب الجهاز التنفسي: وظهور اصوات تنفسية نتيجة هذه الالتهابات.
  4. التحرك بصعوبة: الدواجن تراها تتحرك بصعوبة وتركن فى زوايا الحظيره وتحت الابوب وفى الاماكن المتوقع دخول بعض الهواء منها.
  5. نقص فى الاوزان: نتيجة انخفاض استهلاك العلف.
  6. قلة انتاج البيض في الدجاج البياض: نتيجة قلة التغذية ويصبح الطائر عرضة للأمراض الأخري سواء كانت بكتيرية مثل الإي كولاي أو فيروسية مثل النيوكاسل والأي بي والإنفلونزا.

 

العوامل التي تؤدي الى زيادة الامونيا داخل مزارع الدواجن

  1. حركة الهواء (التهوية): فسوء التهوية من أكبر الأسباب لزيادة الأمونيا عند الدجاج وذالك للفشل في التخلص من كميات الأمونيا البسيطة ومن ثم تتراقم الامونيا الى ان تظهر بصوره كبيره.
  2. نسبة الرطوبة: زيادة الرطوبة تؤدي الى زيادة الأمونيا وذلك نتيجة سرعة تحلل حمض اليوريك من زرق الدجاج.
  3. طبيعة الفرشة : درجة حموضة الفرشة ودرجة حرارة الفرشة , تؤدي الى زيادة الامونيا.
  4. زيادة كثافة الزرق الموجود تحت الدواجن: فكلما زادت كثافة الزرق كلما زاد اليوريك أسيد ، وكلما زاد اليوريك زاد التحلل الكيميائي له وبالتالي زادت الأمونيا .

 

كيفية تقليل الأمونيا عند الدواجن

  • تهوية جيدة: وخاصة في أوقات الرطوبة العالية في الصيف وفى فصل الشتاء , عن طريق استبدال جيد للهواء الفاسد بهواء نقى عن طريق مراوح او فتح البحرى مع القبلى فى المزراع اليدوى
  • فرشة غير رطبة: معاملة الفرشة والتحكم في رطوبتها بإضافة فرشة جيدة بصفة مستمرة ولا نتركها لمرحلة الرطوبة ، ولو وصلت لهذه المرحلة يتم التخلص منها واضافة فرشة جديدة مكانها.
  • استخدام فرشة من النوع الممتص جيدا للرطوبة زى ناشرة الخشب الخشنة مضاف اليها كمية مناسبة من الجير المطفي لامتصاص الرطوبة من الفرشة ، أو كعامل منع وصول الرطوبة الأرضية للفرشة.


كيفية الوقاية نهائيا من الأمونيا

هناك عدة اشياء تمنع من الإصابة بالامونيا وهما الجير وكلوريد الالومونيوم واليوكا.

  • اليوكا: هي عشبة يتم شرائها من العطار بنحطها 250 جم على الطن العلف فاليوكا بها مواد فعالة اشهرها الصابونين الطبيعية وهي تتحد مع كلوسترول جدار خلية اى بروتوزوا وبالتالى فإن إضافة اليوكا بمقدار كيلو جرام على الطن العلف يمنع نمو الكوكسيديا كذالك فإن عشب اليوكا مفيد جدا للكتاكيت فى عمر 6 ايام تؤدي الى زيادة خملات الطيور فى الطول عن الطبيعي وبالتالى تحسين الهضم ورفع معدل التحويل عن المعدل الطبيعي بالإضافة الى عدم ظهور الأمونيا نهائيا.
  • كبريتات الالموننيوم: وتستعمل كالتالى 150 جم يخلط جيد على متر مربع فرشة وعند استعمال 200 جم تقل الأمونيا أكثر أما عند أستعمال 250 جم على متر مربع من الفرشة يمنع الأمونيا تماما.
  • الجير المطفى: ودى بنخلط 1 ك على متر مكعب نشارة ويتم ذالك كل يومين مع فرش نشارة جديدة ولاكن بكميات قليلة.

 

معلومة على السريع


إذا استفدت من المقال فمن الممكن متابعة المدونة مجانا وكذالك مشاركة المقال فى جروبات الفيس بوك لمذيد من الإستفادة بالجديد والله الموفق

شارك برايك:

تعليقات